برنامج غزة للصحة النفسية يشارك في مؤتمر دولي بعنوان الطفولة الفلسطينية: حقوق الإنسان والصحة النفسية والصلابة النفسية

By مارس 14, 2019الأخبار

 

شارك برنامج غزة للصحة النفسية ممثلاً بالدكتور مروان دياب رئيس وحدة الأبحاث والدراسات في مؤتمر دولي نظمته جامعة بيركبك بلندن والشبكة البريطانية الفلسطينية للصحة النفسية (UKMHN) تحت عنوان “الطفولة الفلسطينية: حقوق الإنسان والصحة النفسية والصلابة النفسية” في الفترة 8-9 مارس 2019 في العاصمة البريطانية لندن، وبحضور عدد من الأكاديميين والباحثين في مجال الصحة النفسية وحقوق الإنسان من فلسطين وبريطانيا.

وقد جاءت مشاركة الدكتور دياب في المؤتمر ضمن دعوة موجهة من الشبكة البريطانية الفلسطينية للصحة النفسية، حيث عُرض في اليوم الأول للمؤتمر فيلم بعنوان “الطفولة الناجية –Surviving Childhood”، وجرى جلسة نقاش بعنوان “تجارب شخصية للطفولة في الأراضي المحتلة منذ عام 1948″، حيث قام الدكتور دياب بالمشاركة في هذا النقاش من خلال عرض تجارب شخصية قد مر بها الأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة.

وتضمن اليوم الثاني للمؤتمر عقد أربع ورش عمل ناقشت العديد من أوراق العمل، حيث كان عنوان الورشة الأولى “الصدمة والحزن والصلابة النفسية” والورشة الثانية بعنوان “تعزيز الصلابة النفسية للأطفال خلال مشاركتهم السياسية”، أما الورشة الثالثة فكانت بعنوان “ردة فعل الأطفال تجاه العنف السياسي والآثار المترتبة عليه”.
وفي الورشة الرابعة التي قدمها الدكتور دياب والتي كانت بعنوان “الصلابة النفسية والواقع الصادم والمستمر في قطاع غزة”، قدم عرضاً لدراسة قام بها الباحث الدكتور ياسر أبو جامع – طبيب نفسي، ومدير عام برنامج غزة للصحة النفسية، والباحث الدكتور مروان دياب – رئيس وحدة الأبحاث والدراسات بعنوان ” التداعيات النفسية والاحتياجات واستراتيجيات التكيف لدى جرحى مسيرات العودة”.
كما قام الباحث دياب خلال المؤتمر بعرض فيلم يوثق نشاطات وإنجازات برنامج غزة للصحة النفسية في مجال الصحة النفسية وحقوق الإنسان وخاصة في مساعدة الأطفال للتغلب على تجاربهم الصادمة في ظل الاحتلال الإسرائيلي، وما يعانوه تحت الحصار المفروض على قطاع غزة، وكذلك عرض قصص حية لأطفال تعرضوا لتجارب صادمة أثناء مشاركتهم في مسيرات العودة بقطاع غزة نتيجة ممارسات الاحتلال، وكيف تم مساعدتهم من قبل البرنامج وتقديم الخدمات النفسية المتخصصة اللازمة لهم، كذلك تم عرض بعض الرسومات والبوسترات التي تعبر عن استجابة الأطفال للصدمات النفسية التي مروا بها.

وفي ختام العرض قام الدكتور دياب بالإجابة على أسئلة المشاركين ومناقشة التدخلات النفسية المتخصصة التي يقوم بها البرنامج لمساعدة الأطفال للتغلب على الصدمات النفسية.
وقد تم اختتام فعاليات المؤتمر بنقاش تحت عنوان ” الأطفال والشباب في فلسطين، بناء التضامن والمحافظة على التواصل”.

مع تحيات برنامج غزة للصحة النفسية
وحدة العلاقات العامة والإعلام